اخبارمصر

مغردون مصريون بعد رفع أسعار الوقود: السيسي يأخذ من جيوب الفقراء ليبني القصور وعاصمته الجديدة

علي المصري –

ردود فعل غاضبة  اجتاحت الحسابات المصرية على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد إعلان الحكومة رفع أسعار البنزين، في أقل من 4 أشهر، حيث قامت برفعه في الـ 3 أشهر الماضية.

وجاءت تعديل سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة اعتبارا من الساعة التاسعة صباحاً كالآتي: 7 جنيها للتر البنزين 80، و8.25 جنيهات للتر البنزين 92، و9.25 جنيهات للتر البنزين 95. فيما استقر سعر السولار كما هو على سعر 6.75 قرشا للتر.

وأعرب مغردون مصريون عن خشيتهم من تداعيات رفع أسعار المحروقات على أسعار النقل العام والسلع الأخرى.

وكانت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية، قد قررت رفع أسعار البنزين، وفقا لبيان وزارة البترول والثروة المعدنية.

مغردة مصرية، قالت إنها تتخوف من أن يؤدي غياب الرقابة الحكومية على أسعار السلع، إلى استغلال التجار أسعار ارتفاع المحروقات، لزيادة أسعار السلع الأخرى.

مغردون مصريون أعربوا عن قلقهم من أن يؤدي رفع أسعار المحروقات إلى زيادة في أسعار السلع الأخرى

وانتقد آخرون رفع أسعار المحروقات، بالرغم من إنفاق الدولة الأموال في أمور “غير ضرورية”، حسب رأيهم، مثل القصور الرئاسية في العاصمة الإدارية الجديدة، أو موكب المومياوات الذي عقد أول الشهر الحالي.

حيث اعتبر الكثير من المغردين أن السيسي يرفع أسعار السلع الرئيسية ويأخذ من جيب المواطن الفقير ليكمل بناء العاصمة الادارية وقصوره الفخمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: