اخبارتركيا

نائب الرئيس التركي: التعليم الجيد أفضل سلاح لمكافحة الإرهاب

الحقيقة بوست –

قال نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي، إن بلاده تدرك أن التعليم الجيد والنوعي أفضل سلاح لمكافحة التنظيمات الإرهابية الساعية لتسميم عقول الأجيال القادمة، مثل “غولن” و”داعش” و”بي كا كا”.

جاء ذلك في كلمة له الجمعة، خلال مشاركته في افتتاح مجمع وقف المعارف التركي، في العاصمة القرغيزية بيشكك.

وأوضح أن هذا الصرح يعد أول مجمع يفتتحه وقف المعارف التركي في آسيا الوسطى، لافتا أن قرغيزيا تعتبر الدولة رقم 46 التي تحتوي على مدرسة وقف المعارف.

ولفت إلى أن المجمع سيضفي قيمة إضافية للعملية التعلمية في قرغيزيا، وسيساهم في تأهيل شبان يساهمون في تنمية بلادهم، وتشكيل جسر ثقافي مع تركيا.

وأشار إلى أن المجمع سيتضمن كافة مراحل التعليم الأساسي من مرحلة ما قبل الابتدائي وحتى المرحلة الثانوية، لافتا إلى أنها ستقدم التعليم بأربع لغات، من بينها التركية والقرغيزية.

وأكد على أن بلاده لن تسمح إطلاقا للتنظيمات الإرهابية بتسميم عقول الأطفال والشباب تحت قناع التعليم.

وأضاف: “ندرك جيدا أن التعليم الجيد والنوعي يعتبر أفضل سلاح لمكافحة التنظيمات الإرهابية التي تحاول تسميم عقول الأجيال القادمة، مثل غولن، وبي كا كا، وداعش”.

ووصل أوقطاي قرغيزيا الخميس، للمشاركة في مراسم توقيع اتفاقيات تعاون في مجالات التجارة والصناعة والطاقة والصحة والزراعة والغابات والسياحة، وافتتاح مجمع “وقف المعارف التركي”.

ومن المقرر أن يلتقي أوقطاي بالرئيس القرغيزي صدر جباروف، الذي سيقيم مأدبة عشاء على شرفه.

وأنشأت تركيا عام 2016 وقف المعارف، ليتولى إدارة المدارس، التي كانت مرتبطة بتنظيم “غولن” الإرهابي في الخارج، وليقوم بإنشاء مدارس ومراكز تعليمية جديدة بمختلف دول العالم.

ويسهر الوقف على تنظيم أنشطة تعليمية وثقافية واجتماعية في تلك الدول، من أجل رفع جودة التعليم فيها وتعزيز العلاقات مع تركيا.

الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: