اخبارعربي

شرطة الاحتلال تعتقل اثنين من الأسرى الفارين

الحقيقة بوست –

أعلنت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، القبض في الناصرة على اثنين من الأسرى الستة الفارين من سجن جلبوع مساء الجمعة.

وقالت الشرطة إن 6 أسرى فلسطينيين هربوا من سجن شديد الحراسة الاثنين، قرب بيسان شمال فلسطين المحتلة، فيما حملت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية حكومة الاحتلال المسؤولية كاملة عن حياة الأسرى.

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية، عن وسائل إعلام إسرائيلية أن الأسرى الذين فروا من سجن جلبوع، هم: محمود عبد الله عارضة (46 عاما) من عرابة، معتقل منذ عام 1996، محكوم مدى الحياة، محمد قاسم عارضة (39 عاما) من عرابة معتقل منذ عام 2002، ومحكوم مدى الحياة، يعقوب محمود قادري (49 عاما) من بير الباشا معتقل منذ عام 2003، ومحكوم مدى الحياة.

إضافة إلى أيهم نايف كممجي (35 عاما) من كفر دان معتقل منذ عام 2006، ومحكوم مدى الحياة، وزكريا زبيدي (46 عاما) من مخيم جنين معتقل منذ عام 2019، ولا يزال موقوفا، ومناضل يعقوب انفيعات (26 عاما) من يعبد معتقل منذ عام 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: