اخبارخليجدوليعربيمصر

السعودية تتدخل لإنهاء الأزمة بين المغرب والجزائر

الحقيقة بوست  –

أفادت وزارة الخارجية السعودية، بأن الرياض دخلت على خط الخلافات الدائرة بين المغرب والجزائر، في محاولة لإنهاء الأزمة الدبلوماسية بين البلدين.

وذكرت وزارة الخارجية في بيان، أن الوزير فيصل بن فرحان، هاتف نظيريه المغربي ناصر بوريطة، والجزائري رمضان لعمامرة.

وأضافت أنه “تم استعراض العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها بما يحقق مصالح البلدين والشعبين الشقيقين، إضافة لبحث التطورات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك”.

والجمعة، بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، في اتصالين هاتفيين مع بوريطة، ولعمامرة، سبل حل الأزمة الدبلوماسية بين المغرب والجزائر.

وأكد شكري لنظيريه المغربي والجزائري على “ضرورة العمل على إعلاء الحلول الدبلوماسية والحوار إزاء تحريك المسائل العالقة بينهما؛ بما يصب في صالح تعزيز العمل العربي المشترك”.

والثلاثاء الماضي، أعلنت الجزائر على لسان لعمامرة، قطع علاقاتها الدبلوماسية مع المغرب.

وقال لعمامرة، “لقد ثبت تاريخيا أن المغرب لم يتوقف عن القيام بأعمال غير ودية وعدائية ضد الجزائر”.

واتهم الأجهزة الأمنية ووسائل الإعلام المغربية بـ”شن حرب ضد الجزائر بخلق إشاعات”، لافتا إلى أن “التحقيقات الأمنية كشفت تعرض مواطنين ومسؤولين جزائريين للتجسس ببرنامج بيجاسوس الإسرائيلي”.

وأعربت وزارة الخارجية المغربية عن أسفها للقرار الذي اتخذته السلطات الجزائرية، واصفة إياه بـ”غير المبرر والمتوقع في ظل التصعيد الذي لوحظ خلال الأسابيع الأخيرة”.

الخليج الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: