اخباردوليعربي

مقتل أم وأطفالها بقصف للنظام السوري وروسيا على إدلب

الحقيقة بوست  –

قتل 5 مدنيين من عائلة واحدة غالبيتهم من الأطفال، بقصف من قوات النظام السوري وروسيا على منطقة إدلب في الشمال السوري.

وقال الدفاع المدني في بيان، اطلع “الحقيقة بوست” على نسخة منه، إن “3 أطفال وأمهم وطفل آخر قتلوا، إضافة إلى إصابة طفل وشاب، في مجزرة ارتكبتها قوات النظام وروسيا بقصف مدفعي بالقذائف الموجهة بالليزر في قرية بلشون في جبل الزاوية جنوبي إدلب”.

وأضاف البيان “فرقنا انتشلت الضحايا من تحت الأنقاض بعد عمل استمر 3 ساعات، في ظل صعوبة كبيرة بالحركة بسبب رصد المنطقة بطيران الاستطلاع”.

قد تكون صورة لـ ‏‏شخص أو أكثر‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏

يشار إلى أن القصف المكثف لقوات النظام وروسيا على المناطق السكنية في شمال غربي سوريا، أودى بحياة أكثر من 100 مدني، وذلك منذ بداية شهر حزيران الماضي، وحتى بداية شهر آب الجاري.

وتشهد محافظة إدلب وما حولها منذ بداية حزيران الماضي، تصعيدًا متواصلًا من جانب قوات النظام وروسيا، رغم الاتفاق الذي ينص على وقف إطلاق النار برعاية روسيا وتركيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: