اخبارتركياخليجعربي

باحث سياسي يكشف لـ”الحقيقة بوست” أهداف زيارة بن زايد لتركيا

ناقشت الملفات العالقة كسوريا وليبيا واليمن

الحقيقة بوست  –

أكد الدكتور سمير العبد الله، الباحث في مركز أورسام لدراسات الشرق الأوسط بأنقرة، أن زيارة المسؤول الإماراتي إلى تركيا واللقاء الذي جمعه بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على درجة عالية من الأهمية، وتمهد للتفاهم على قضايا عديدة.

وأوضح العبد الله في تصريح خاص لـ “الحقيقة بوست”، أن “زيارة الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان إلى تركيا مهمة من ناحية التوقيت، وخاصة بعد التطورات المتسارعة في المنطقة و ما جرى في أفغانستان، من حيث أهمية الوصول لتعاون أو على الأقل تفاهم إماراتي تركي في كثير من القضايا في المنطقة وعلى رأسها الملف السوري، خاصة في ظل دعم الإمارات لقوات سوريا الديمقراطية، إضافة إلى الملف اليمني والليبي وغيرها”.

وتابع “فمن ناحية تركيا تسعى في الفترة الأخيرة لحل المشاكل مع بعض الدول العربية، وقد بدأتها مع مصر ثم السعودية والآن الإمارات، بما يحقق مصالح جميع الأطراف، وينعكس بشكل إيجابي على المنطقة عمومًا”.

ومن جهتها فإن “الإمارات لديها رغبة بعودة العلاقات والحد من التجاذبات بين الطرفين، خاصة بعد الانسحاب الأمريكي من المنطقة، والضغوط الاقتصادية التي تواجهها كل دول المنطقة بسبب جائحة كوفيد 19، فالمصلحة إذا مشتركة لكلا الطرفين في التفاهم وتعزيز التعاون وخاصة في المجال الاقتصادي والأمني”.

ورأى أن “البدء بالاتفاقات الاقتصادية ربما يشكل نقطة بداية إيجابية، وبعد ذلك يتم مناقشة القضايا السياسية المتشابكة بين الطرفين”.

ولفت إلى أن الجانب المهم في الزيارة بالإضافة للاجتماع الذي تم مع الرئيس أردوغان “سيكون اللقاء مع هاكان فيدان مدير الاستخبارات التركية، حيث سيتم طرح القضايا على الطاولة للمناقشة، وغالبًا ستكون الخطوة الأولى لمزيد من الزيارات والاجتماعات”.

ومساء أمس، استقبل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم، وفدًا إماراتيا برئاسة الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني.في العاصمة التركية أنقرة.

وذكر بيان صادر عن دائرة الاتصال بالرئاسة التركية، أن الجانبين بحثا العلاقات بين البلدين وقضايا إقليمية، حسب “الأناضول”.

وأشار إلى أن أردوغان وآل نهيان، تناولا خلال اللقاء استثمارات الإمارات في تركيا.

ونقل الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان خلال اللقاء إلى الرئيس التركي، تحيات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات، ومحمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، فيما حمله الرئيس التركي تحياته وتمنياته لهمها بدوام الصحة والعافية، حسب المصادر ذاتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: