اخباردوليعربي

الرئيس الأفغاني يصل إلى سلطنة عمان

الحقيقة بوست –

قال الرئيس الأفغاني أشرف غني، أنه غادر أفغانستان منعًا لإراقة الدماء، وذلك بالتزامن مع إعلان حركة طالبان دخولها العاصمة كابل، في حين أفادت مصادر أفغانية بوصول غني إلى سلطنة عُمان قادما من طاجكستان.

وقال غني في بيان على حسابه في “فيسبوك”، حسب الأناضول”، “واجهت اليوم خيارات صعبة، إما مواجهة مسلحي طالبان الذين أرادوا دخول القصر الرئاسي، أو مغادرة البلد الذي كرست حياتي لحمايته ورعايته على مدار العشرين عاما الماضية”.

وأضاف “لقد أوضحت طالبان أنها مستعدة لشن هجوم دموي على كابل للإطاحة بي، ومن أجل منع إراقة الدماء، قررت المغادرة”.

وزاد قائلا “لقد فازت طالبان بالحكم بالسيف والسلاح، وهي الآن مسؤولة عن حماية شرف وممتلكات أبناء الوطن وكرامتهم”.

وذكر أن “كثيرا من الناس في حالة ذعر ولا يؤمنون بالمستقبل”، داعيا طالبان إلى “ضمان أن يكون لدى جميع الناس والأعراق والقطاعات المختلفة والنساء في أفغانستان خطة واضحة، من أجل كسب الشرعية وقلوب الناس”.

وفي وقت سابق من اليوم، كشفت قناة “كابل نيوز” المحلية، أن الرئيس الأفغاني أشرف غني وصل إلى سلطنة عمان بعد طاجيكستان، وذلك بالتزامن مع سيطرة حركة طالبان على العاصمة كابل.

من جهتها، كشفت حركة طالبان، أنها ستعلن قريبا “إمارة أفغانستان الإسلامية” من القصر الرئاسي في العاصمة كابل، بحسب وكالة “أسوشيتد برس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: