اخباردولي

“الشعبية لتحرير تيغراي” تقتل عشرات المدنيين العفر في إثيوبيا

الحقيقة بوست –

قال المكتب الاعلامي للاقليم العفري _إثيوبيا ان جبهة الشعبية لتحرير تيغراي ارتكبت مجزرة بحق الآلاف من الرعاة النازحين من مديرية يالوا وقولينا الذين تم إيواؤهم مؤقتًا في مركز قالي كوما الصحي والمدرسة .

واكد المسؤول الإعلامي لإقليم العفر احمد كلويتا بأن جبهة الشعبية لتحرير تيغراي إرتكبت مجزرة بحق المئات من المواطنين الرعاة الذين تم كانوا مؤقتًا في مركز الصحي والمدرسة في قرية قالي كوم.

وأوضح المسؤول ان الرعاة الذين تعرضوا للهجوم الوحشي في المراكز الصحية والمدارس في قرية قالي كوما، مديرية قولينا، كانوا قد نزحوا من قراهم في وقت سابق من مديريتي يالوا وقولينا بعد أن شنت مجموعة التغراي هجومًا في محافظة الوسطي/ فينتي راسو في إقليم العفر.

وشنت جماعة جبهة الشعبية لتحرير تيغراي اليوم هجومًا مفاجئًا بالأسلحة الثقيلة (مدافع وقذائف هاون ودبابات) على القرية ونفذت إبادة جماعية مروعة ضد المدنيين الأبرياء النازحين وأحرقت المركز الصحي والمدرسة، وأوقعت خسائر جسيمة في صفوف المدنيين الأبرياء.

وفقًا للتقرير الأولي، أودى الهجوم المروع بحياة أكثر من 107طفل و 89 امرأة و 44 شيخًا.

كما أضرمت الجبهة النار في مستودع للأغذية في قاليكوما، مديرية قولينا في محافظة الوسطى عمدا، ودمرت المستودع (المخزن) بالكامل الذي كان يحتوي على المساعدات الإنسانية الغذائية وغير الغذائية الطارئة لأكثر من 30,000 نازح .

واعتبر المسؤول أن التصرفات دليل على أن جبهة الشعبية لتحرير تيغراي تشن حربًا الابادة ضد المدنيين العفر أكثر من الأهداف العسكرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: