اخباردوليعربي

مصرع 4 عناصر من الحرس الثوري جنوب شرقي إيران

الحقيقة بوست –

أعلنت ميليشيات “الحرس الثوري” الإيراني، اليوم، مصرع 4 من عناصرها، في اشتباك مع من وصفهم الحرس بـ”الأشرار”، وذلك في منطقة جونيك خاش في محافظتي سيستان وبلوشستان، على الحدود الباكستانية والأفغانية.

ونقلت مصادر إيرانية عن مكتب العلاقات العامة لمقر القدس التابع للقوات البرية للحرس الثوري الإيراني، أن تفاصيل هذا الحادث ستعلن في وقت لاحق.

وتقع مدينة خاش على بعد 185 كم جنوب زاهدان، مركز محافظة سيستان وبلوشستان، جنوب شرقي إيران.

يذكر أن مجموعة تطلق على نفسها “جيش العدل”، تنفذ هجمات مسلحة ضد قوات النظام الإيراني في محافظة سيستان وبلوشستان من حين لآخر، قائلة إنها تدافع عن أبناء الطائفة السنية في البلاد، لكن طهران تصنّفها ضمن قائمة الإرهاب، حسب “يني شفق” التركية.

وذكرت مصادر أخرى أن احتجاجات غاضبة اندلعت في مارس الماضي في إقليم بلوشستان جنوب شرقي إيران، وعدد من المناطق الأخرى. كما اندلعت احتجاجات واسعة في الإقليم في فبراير الماضي بعد مقتل نحو 10 أشخاص بنيران الحرس الثوري، بحسب ما أفادت مواقع محلية وحملة النشطاء البلوش.

واتسعت الاحتجاجات مام مبنى قائم مقامية سراوان في بلوشستان، وسيطر المحتجون على المبنى حينها، وذلك احتجاجاً على منعهم من تهريب وبيع الوقود عبر الحدود الباكستانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: