اخبارمصر

النظام المصري يرفع أسعار المحروقات بجميع أنواعها

أحمد خالد –

رفعت الحكومة المصرية أسعار البنزين بجميع أنواعه 25 قرشا، وتثبيت سعر السولار، وذلك في المراجعة الدورية لأسعار الوقود.

واعلنت لجنة التسعير للمنتجات البترولية أسعار بنزين السيارات كالتالي: سعر البنزين 80 يصبح 6.75 جنيهات للتر من 6.5 جنيهات، سعر البنزين 92 بصبح 8 جنيهات من 7.75 جنيه، سعر البنزين 95 يصبح 9 جنيهات من 8.75 جنيهات،
في حين ثبتت سعر بيع السولار عند 6.75 جنيهات للتر، كذلك سعر بيع المازوت للقطاع الصناعي عند 3.9 جنيهات للطن.

وعللت الحكومة ان الزيادة ترجع في الأساس إلى ارتفاع أسعار خام “برنت” في السوق العالمية بالاضافة إلى ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه المصري وهما ماتراهم “مؤثرين ومحددين لتكلفة إتاحة وبيع المنتجات البترولية في السوق المحلية”، على حد وصفها.

وأضافت أن توصيات اللجنة جاءت “في ضوء الأوضاع الحالية التي يمر بها العالم مثل التذبذب الشديد في الأسعار العالمية وفقا لما يراه العالم من أحداث مختلفة مثل كوفيد–19 وتخفيض إنتاج الخام”.

وفي نهاية شهر أبريل الماضي، رفعت الحكومة أسعار البنزين لما قالت انه بسبب “ارتفاع اسعار النفط في الأسواق العالمية”.

وأكد اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، عدم زيادة تعريفة الركوب لسيارات النقل الجماعي والسرفيس والتاكسي بجميع محافظات الجمهورية، بعد تعديل أسعار البنزين من لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية وزيادتها 25 قرشا فقط، دون المساس بأسعار السولار.

 واوضح شعراوى، على ضرورة وضع الملصق الخاص بسيارات السرفيس والنقل الجماعي والمتضمن خط السير والأجرة المقررة لعدم قيام قائدى السيارات بزيادة تعريفة الركوب أو تقسيم خطوط السير، موجها غرفة العمليات وإدارة الأزمات بالوزارة بالمتابعة المستمرة مع غرف العمليات بالمحافظات لثبات أسعار تعريفة الركوب للمواطنين بالمحافظات.

(رصد)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: