اخبارخليجدوليعربي

عبد الله العودة: بن سلمان سهل للإسرائيلين التجسس على السعوديين

الحقيقة بوست –

استنكر عبدالله العودة نجل الداعية المصلح سلمان العودة، لجوء محمد بن سلمان إلى أدوات تجسس إسرائيلية في استهداف الشعب والمواطنين، محذرا أن لدى المخابرات الإسرائيلية كل التفاصيل والمعلومات حول من تم استهدافهم بهذه البرامج.
كلام العودة جاء في سلسلة تغريدات على حسابه في “تويتر”، رصدها “الحقيقة بوست”.
وقال العودة إن “أدوات التجسس والتنصت الإسرائيلية التي اشترتها حكومة محمد بن سلمان، واستعملها للتجسس على المواطنين والشعب، لدى الاستخبارات الإسرائيلية بوابة خلفية عليها وتطّلع على كل شيء فيها”.
وأضاف “يعني إضافة على الإجرام والتجسس، والدناءة في استهداف المواطنين والشعب، يتمّ تعريض كل المعلومات وقواعد البيانات المتعلقة بالمواطنين السعوديين لإطّلاع الاستخبارات الإسرائيلية مباشرة وأدواتها القذرة، وتخزينها لديهم”.
وختم بمقطع من قصيدة للشاعر السعودي خلف بن هذال، قائلا “بالفعل (من دون صهيون بذّتنا صهاينّا)”.
والإثنين، أكدت صحيفة “الغارديان” البريطانية، وجود أدلة جديدة تثبت أن السعودية وحليفتها الإمارات استخدمتا برنامج “بيجاسوس” الإسرائيلي للتجسس على عائلة الصحافي السعودي جمال خاشقجي.
والأحد، كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، عن أن محمد بن سلمان، التقى مرات عدة بنيامين نتنياهو بشكل سري، لافتة إلى عقد صفقات جديدة بين السعودية وشركات تجسس إسرائيلية.

وذكرت الصحيفة الأمريكية، أن “الحكومة الاسرائيلية سمحت سرًا لمجموعة من شركات المراقبة الالكترونية، بالعمل لصالح الحكومة السعودية على الرغم من الإدانات الدولية، لاستخدام  الرياض هذه البرامج لسحق المعارضة ومقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي”.

وأضافت أن “شركة NSO قررت إلغاء نظام بجسوس للتجسس على الهواتف المحمولة، بعد افتضاح استخدامه في التجسس على صحفيي قناة الجزيرة القطرية وصحفيين آخرين، لكنها عادت مؤخرًا لتعلن عن صفقات جديدة مع السعودية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: