اخباردوليعربي

ماكرون يستقبل وفداً من المليشيات الكردية ويعدهم بدعم انفصالهم

الحقيقة بوست –

أفادت الرئاسة الفرنسية في بيان، أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، استقبل، وفدا من ميليشيات “قوات سوريا الديمقراطية”، لافتة إلى تأكيد ماكرون دعمه لهذه الميليشيا والجهات التابعة لها شرق سوريا.

وذكر البيان أن ماكرون وخلال لقائه ممثلين عن ميليشيات “قوات سوريا الديمقراطية” أو ما تعرف باسم “قسد”، شدّد على “ضرورة مواصلة العمل من أجل إرساء استقرار سياسي في شمال شرق سورية وحوكمة شاملة”.

من جهتها، قالت المسؤولة في ما تسمى “الإدارة الذاتية” التابعة لميليشيات “قسد”، بيريفان خالد، التي شاركت في الاجتماع، لوكالة “فرانس برس”، إنّ “النقاش ركّز بشكل خاص على “دعم فرنسا لاعتراف المجتمع الدولي بالإدارة الذاتية الكردية”.

وضمّ الوفد أيضاً إلهام أحمد، الرئيسة المشاركة لمجلس سورية الديموقراطية، وغسان يوسف، أحد قيادات المجلس المدني لمدينة دير الزور.

وأشاد ماكرون على وجه الخصوص بـ”شجاعة مقاتلي شمال شرق سوريا والتضحيات التي قدّموها مع السكّان المحليين في القتال” ضدّ تنظيم “داعش” الإرهابي، على حد قوله.

وأكّد ماكرون أن “فرنسا ستستمرّ في محاربة الإرهاب إلى جانب قوات سوريا الديموقراطية”، وفق البيان.

ووعد ماكرون بأن تواصل فرنسا “عملها الإنساني” في شمال شرق سوريا، حيث صرفت فرنسا “أكثر من 100 مليون يورو منذ احتلال الرقّة”، وفق ما أفاد به.
العربي الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: