اخباردوليعربي

القوات الإيرانية تقتل المتظاهرين في الأحواز

الحقيقة بوست –

أفادت مصادر مطلعة بمقتل 3 مدنيين على يد الوحدات الخاصة وقوات الباسيج التابعة للنظام الإيراني، في الاحتجاجات المستمرة في محافظة خوزستان (الأحواز) جنوب غربي إيران منذ عدة أيام، احتجاجاً على شح المياه.

وذكرت منظمة مجاهدي خلق الإيرانية، أن أهالي خوزستان أغلقوا طرقًا استراتيجية في محافظتهم احتجاجا على أزمة المياه.

وأشارت إلى اندلاع اشتباكات بين المدنيين والقوات التابعة لخامنئي، في الأهواز وسوسنكرد، واستمرت الاشتباكات في مختلف شوارع سوسنكرد، إضافة إلى قيام المدنيين بقطع طريق “الأهواز – خرمشهر”، وطريق “الأهواز- شوش”.

ولفتت إلى أن مظاهرات واحتجاجات مماثلة شهدتها منطقة الباجي، وآبادان، حيث أغلق المواطنون طرقا رئيسية أيضا.

من جهتها وجهت مريم رجوي، زعيمة المعارضة الإيرانية، التحية لأهالي الأحواز المنتفضين وكل خوزستان، الذين نزلوا إلى الشوارع في تعطشهم للماء والحرية، ودعت الشباب إلى مساعدة أبناء خوزستان، خاصة الجرحى.

وقالت إن “إطلاق النار على العزّل واستشهاد الأبناء الشجعان لأهل شادكان وكوت عبد الله وكوي زويه في الأحواز، أظهر مرة أخرى أنه طالما يبقى الملالي النهابون في السلطة، سيستمر الفقر والبطالة والمرض، وهم يحرمون المواطنين من الماء والكهرباء والخبز والسكن واللقاح لدفع ثمن المشاريع النووية والصاروخية ونشر الحروب في المنطقة”.

 

https://www.youtube.com/watch?v=zI7m8tGPLWc

جدير بالذكر أن محافظة خوزستان تقطنها غالبية عربية وتشهد في أشهر الصيف ارتفاعا في درجات الحرارة تصل 50 درجة مئوية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: