اخبارتركيادوليعربي

برلماني كويتي سابق: الشعب التركي أفشل أقذر انقلاب وسطر أروع لحظات تاريخه

الحقيقة بوست  –

أكد ناصر الدويلة عضو مجلس الأمة الكويتي السابق، اليوم، أن الشعب التركي أفشل أقذر انقلاب كاد أن يقضي على تركيا ويعيد الأتراك إلى عصر الحكم العسكري العميل.

كلام الدويلة جاء في سلسلة تغريدات على حسابه في “تويتر”، رصدها “الحقيقة بوست”، في الذكرى الخامسة لمحاولة الانقلاب الفاشل في تركيا في 15 تموز 2016.

وقال الدويلة “تحتفل تركيا الشقيقة بذكرى هزيمة الانقلاب، وكان الشعب التركي قد سطر أروع لحظات تاريخه عندما تصدت جموع العزل لأرتال الدبابات، و قد صمد الشعب التركي العظيم أمام قصف الطائرات والدبابات وأفشل أقذر انقلاب كاد يودي بالدولة والشعب و يعيدهم إلى عصر الحكم العسكري العميل، فتحية لتركيا الحرة”.

وأضاف أن “تركيا أمام استحقاقات تاريخية سيكون لها أثر كبير على مستقبل الجمهورية، و لقد أدرك الرئيس الطيب أردوغان عظم التحدي الذي تواجهه الأمة التركية، وسلك الطرق الصعبة المؤدية إلى مصلحة شعبه وأمته، وسينتصر إن شاء الله، فالشعب التركي العظيم يستحق قائد تاريخي عظيم مثل الرئيس رجب طيب أردوغان”.

وتابع قائلا “في كل يوم يفتتح في تركيا مشروعا استراتيجيا يهز دول أوروبا وتصرخ إسرائيل من نتائجه، و في كل يوم ينضم سياسيون من أحزاب معارضة إلى صفوف حزب الرئيس، وكل يوم تقترب تركيا من إنتاج النفط و الغاز والاكتفاء الذاتي مما يجعل تركيا تتحضر لاستعادة مجدها العثماني العظيم و تراثها التاريخي الزاهر”.

وختم قائلا “في الوقت الذي يفتتح العرب المشاريع السياحية ويتنافسون على جلب الراقصات والأفلام و منافسات عرب آيدول، يقدم أردوغان جوائز الابتكار العلمي والتفوق العسكري والعمق التاريخي المرتبط بهذا الدين العظيم، و تبقى أمة الترك فخورة بدينها وتراثها وتضحياتها وحريتها ودستورها الديمقراطي فقط”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: