رياضة

جماهير إنجلترا يشجعون فريقهم بـ “زي الحروب الصليبيين”

الحقيقة بوست –

‏تداول رواد منصات التواصل الاجتماعي، صورا تظهر الجماهير الإنجليزية التي توجهت لتشجيع فريق انجلترا في نهائي كأس أمم أوروبا وهي ترتدي الملابس الخاصة بأزياء الجنود الصليبيين “الذين قادوا الحملات الصليبية ضد العالم الإسلامي”، الأمر الذي أثار ردود فعل واسعة.
وقال البعض من الذين تداولوا تلك الصور، حسب ما رصد “الحقيقة بوست”، إن “الجماهير الإنجليزية ذهبت لتشجيع منتخبها في نهائي كأس أوروبا 2021 بأزياء جنود الحملات الصليبية؛ والتي خلفت ملايين القتلى على مدى قرنين تقريبا”.
وأضافت أن “الغرب لم يقطع أبدا صلته بماضيه الصليبي، فقط أمة الإسلام من ابتليت بمسوخ بشرية تُغير جلودها لإرضاء الغرب، مؤكدين أن “الروح الصليبية متغلغلة في صدورهم (الإنجليز)”.
قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٥‏ أشخاص‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نص مفاده '‏‎ASAR‎‏'‏‏
وقال آخرون “لازالت أوروبا تُمجد فرسانها الصليبيين وترى فيهم أبطالاً مغامرين وتُعظم قادتها، ونحن نجد في أغلب كتب التاريخ ومن أشخاص مسلمين أن الفتوحات الإسلامية كانت إحتلال، ويتهموا قادة المسلمين زوراً وبُهتانا بالخيانة”.

وتابعوا قائلين “يُصدروا لنا تاريخ مشوه مكتوب بيد الغرب، ويساعدهم في ذلك العلمانين وغيرهم ممن يعتبرون أي فتح إسلامي إحتلال وأي قائد مسلم محتل”.
وأشار آخرون إلى أن “الغرب مهما تقدم لا يقطع صلته بالماضي”ـ مضيفين أن “أمة محمد صلى الله عليه وسلم الوحيدة من ابتليت بمسوخ بشرية تغير جلودها على حسب المواقف لإرضاء السيد الأجنبي”.
وأكدوا أن “الماضي لا يموت أبدًا، بل إنَّه حتى لا يبقى ماضياً، فليشاهد هذه الصورة (المشجعين بالزي الصليبي) من يتهم حب الماضي والاعتزاز به بأنه رجعية وتخلف”.
ومساء الأحد، شهد ملعب ويمبلي في العاصمة البريطانية لندن، لقاء قمة بين إيطاليا وإنجلترا في نهائي “يورو 2020”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: