اخبارعربيمصر

السيسي يبعد الإسلاميين عن وظائف الدولة بقانون

الحقيقة بوست –

وجّه عبد الفتاح السيسي، مجلس النواب المصري، الإثنين، بالموافقة على مشروع قانون يتيح لحكومته فصل الموظفين المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين من عملهم في الجهاز الإداري للدولة، بحجة أنهم “يمثلون خطرًا على بيئة العمل”.

جاء هذا القانون، حسب ما نقلت BBC عربي، كتعديل على القانون رقم 10 لسنة 1973 بشأن فصل العاملين في جهاز الدولة بغير الطريق التأديبي.

ويحق لحكومة عبد الفتاح السيسي، حسب القانون، فصل الموظف إذا أخل بواجباته الوظيفية، بما من شأنه الإضرار الجسيم بمرفق عام بالدولة أو بمصالحها الاقتصادية، أو إذا قامت بشأنه قرائن جدية على ما يمس الأمن القومي للبلاد وسلامتها، ويعد إدراج العامل على “قوائم الإرهاب” أحد تلك القرائن.

وقال حنفي جبالي رئيس مجلس النواب، خلال إحدى جلسات مناقشة القانون، إن “القانون هو أداة إبعاد الموظف أو العامل الذي يمثل خطورة على بيئة العمل، من دون المساس بضمانات اللجوء للقضاء وحقه في المعاش ومكافأة نهاية الخدمة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: