اخباردوليعربيمصر

الأمن المصري يعتقل باحثة ومؤرخة يسارية

الحقيقة بوست –

ضجت منصة التواصل الاجتماعي “تويتر”، بخبر اعتقال الباحثة والمؤرخة اليسارية، عالية مسلم، على يد قوات الأمن المصرية لدى وصولها إلى مطار القاهرة قادمة من العاصمة الألمانية برلين، مع زوجها وأطفالها.

وذكرت مصادر مطلعة، حسب “الخليج الجديد”، أن عالية مسلم تمت إحالتها إلى نيابة أمن الدولة العليا بالتجمع الخامس، شرقي القاهرة، بعد احتجازها بالمطار لمدة 16 ساعة، ومصادرة هاتفها المحمول.

وأشارت إلى أن ضباطا بجهاز الأمن الوطني استجوبوا الباحثة مطولا، وتم منع زوجها يحيى شوكت من التواصل معها خلال تلك الفترة، لافتين إلى أن عالية مسلم كانت تجري عدة أبحاث متعلقة برسالة الدكتوراه الخاصة بها، (دون أي تفاصيل عن التهم الموجهة لها).

وطالب ناشطون، السلطات المصرية إطلاق سراح عالية مسلم، مؤكدين أن “البحث العلمي ليس جريمة”.

وأطلق آخرون وسم هاشتاغ “الحرية لعالية مسلم”، وذلك تعبيرا عن تضامنهم مع الباحثة المصرية المعتقلة لدى قوات أمن النظام المصري.

وتشن السلطات المصرية بشكل دوري حملات اعتقال وتوقيف ضد ناشطين من مختلف الأطياف، وتوجه لهم اتهامات بالانتماء إلى جماعات معارضة أو التآمر على البلاد أو الارتباط بجهات خارجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: