اخبارخليجدوليعربي

ارتفاع اصابات الكورونا في الإمارات لـ 1500 حالة في يوم واحد

الحقيقة بوست –

شهدت الإمارات تسجيل أكثر من 1500 إصابة بفيروس كورونا، خلال الـ 24 ساعة الماضية، حسب ما أعلنت وزارة الصحة الإماراتية في بيان، ليبلغ إجمالي الحالات المسجلة 650.220 حالة، في حين أكد السياسي الإماراتي عبد الخالق عبد الله، بأن كورونا لا يريد أن يرحل عن الإمارات.

وأوضح البيان الذي صدر الأحد، حسب ما نقلته عدة مواقع من بينها RT بالعربي، تسجيل 1.518 إصابة جديدة و6 حالات وفاة بفيروس كورونا، خلال الـ24 ساعة الماضية .

وأضاف البيان أنه “تم الكشف عن 1.518 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد من جنسيات مختلفة، وجميعها حالات مستقرة وتخضع للرعاية الصحية اللازمة، وبذلك يبلغ مجموع الحالات المسجلة 650220 حالة”.

‌‎وأشار البيان إلى “وفاة 6 حالات مصابة بفيروس كورونا المستجد، وبذلك يبلغ عدد الوفيات في الدولة من جراء الفيروس 1866 حالة”.

وذكر البيان أنه “تم إجراء 280747 فحصا جديدا للكشف عن المصابين بالفيروس خلال الساعات الـ 24 الماضية، على فئات مختلفة في المجتمع، باستخدام أفضل وأحدث تقنيات الفحص الطبي”، لافتة إلى أن حالات الشفاء من الفيروس وصلت إلى  628290 حالة.

وفي السياق ذاته، أقر عبد الخالق عبد الله، الكاتب السياسي الإماراتي، في تغريدة له على “تويتر”، بأن فيروس كورونا لا يريد الرحيل عن الإمارات، مدعيا أن الإمارات نجحت في تحقيق توازن بين الصحة والاقتصاد، ومتجاهلا في الوقت ذاته حجم الإصابات المسجلة، وفق ما تفيد به وزارة الصحة الإماراتية.

وقال عبد الله، إن “الإمارات لم تفرط بصحتها من أجل اقتصادها، ولم تغلق اقتصادها من أجل صحتها”.

وأضاف “نجحت بامتياز في تحقيق توازن بين الصحة والاقتصاد في زمن فيروس كورونا الذي لا يود أن يرحل”.

والأسبوع الماضي، أعلنت شركة طيران الإمارات تعليق جميع رحلاتها من وإلى السعودية حتى إشعار آخر، وذلك رداً على ما أعلنت عنه وزارة الداخلية السعودية، بمنع سفر المواطنين السعوديين دون إذن إلى الإمارات، إضافة لتعليق الدخول من الإمارات ودول أخرى، بحجة فيروس كورونا.

ومطلع الشهر الجاري، أعلنت وزارة الداخلية السعودية، منع سفر المواطنين إلى عددٍ من الدول من بينها “الإمارات”، دون الحصول على إذن مسبق من الجهات المعنية.

وأعلن مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السعودية أنه، انطلاقاً من حرص حكومة المملكة على سلامة المواطنين الراغبين في السفر إلى الخارج، وفي ظل استمرار تفشي جائحة كورونا (كوفيد-19)، وانتشار سلالة جديدة متحورة من الفيروس، تقرر منع سفر المواطنين المباشر أو غير المباشر، دون الحصول على إذن مسبق من الجهات المعنية، إلى كل من جمهورية إثيوبيا الفيدرالية الديمقراطية، والإمارات وفيتنام .

وأهابت وزارة الداخلية بالمواطنين الراغبين في السفر للدول المسموح بالسفر إليها توخي الحذر، والابتعاد عن المناطق التي تشهد انتشاراً للفيروس، واتباع الإجراءات الاحترازية كافة أياً كانت وجهتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: