اخباردوليعربيمصر

صحفي مصري: أقمار إسرائيل الصناعية تراقب سد النهضة لحمايته

الحقيقة بوست  –

كشفت مصادر مصرية ان الأقمار الصناعية الإسرائيلية تعمل على مراقبة سد النهضة لحمايته، لافتة إلى أن عبد الفتاح السيسي لن يُقدم على ضرب السد قبل إبلاغ إسرائيل، في حال أجبره الجيش المصري على ذلك.

جاء ذلك على لسان صلاح بديوي الكاتب والصحفي المصري، في تغريدة على حسابه في “تويتر”، رصدها “الحقيقة بوست”.

وقال بديوي إن هناك “معلومات مؤكدة تشير إلى أن الأقمار الصناعية الإسرائيلية تراقب سد النهضة، ومنظومة دفاع جوى صهيوني تحميه”.

وأشار إلى أن “صاحب القرار المصري إذا قام بضرب السد الآن، سيعلم الموساد بموعد الضربة وطبيعتها ونوعها إن أجبر من الجيش على توجيهها”.

وختم قائلا “تلك المعلومات معروفة لنوعيات من المعنيين داخل مصر”.

وقبل أيام، حذر الإماراتي رعد الشلال مصر من ضرب سد النهضة الإثيوبي، حيث أشار في مقطع فيديو على قناته باليوتيوب إلى أن الأسباب التي تمنع مصر من ضرب سد النهضة، هي وجود أسلحة وغرفة إدارة عمليات إسرائيلية في سد النهضة وهذا هو السبب وراء قوة إثيوبيا.

ومنذ نحو 10 سنوات، تخوض الدول الثلاث مفاوضات متعثرة بشأن الاتفاق على قواعد بناء وملء السد، إذ تصر أديس أبابا على استكمال الملء حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق بشأنه مع القاهرة والخرطوم.

وتُصر أديس أبابا على ملء السد لتوليد الكهرباء، حتى لو لم تتوصل إلى اتفاق مع القاهرة والخرطوم، وهو ما ترفضه الأخيرتان خشية التداعيات.

فيما تصر مصر والسودان على ضرورة التوصل أولا إلى اتفاق ثلاثي، لضمان عدم تأثر حصتهما السنوية من مياه نهر النيل، والتي تبلغ للأولى 55.5 مليار متر مكب، والثانية 18.5 مليار متر مكعب.

وتتخوف مصر من تأثير سلبي محتمل للسد على تدفق حصتها السنوية من مياه نهر النيل، البالغة 55.5 مليار متر مكعب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: