اخبارخليجعربي

السلطات السعودية تعتقل صهر الداعية موسى القرني

الحقيقة بوست –

أفادت مصادر حقوقية، باعتقال السلطات السعودية، الأستاذ الجامعي محمد بن علي الحازمي، صهر الداعية المعتقل موسى القرني.

جاء ذلك حسب ما نشر حساب معتقلي الرأي على منصة “تويتر”، والذي ذكر “تأكد لنا أن قوة أمنية كبيرة مكونة من 24 عنصرا داهموا منزل الدكتور محمد بن علي الحازمي في مدينة أبها (جنوب)، وقاموا بتفتيشه وبعثرة محتوياته وقلبه رأسا على عقب، ثم اقتادوا الشيخ إلى مكان مجهول”.

وأضاف: “يُذكر أن د. محمد هو رحيم (صهر) الشيخ المعتقل موسى القرني والقائم بشؤون بيته وأهله”.

من جهتها، أكدت منظمة سند الحقوقية خبر اعتقال الحازمي، وطالبت السلطات “بالكشف عن مصيره والإفراج الفوري عنه”.

وأشارت إلى أن “الحازمي يعمل أستاذا للغة العربية وآدابها في جامعة الملك خالد، وله إسهامات كبيرة في العمل الاجتماعي والإنساني”، دون أي تفاصيل إضافية عن الأسباب وراء اعتقاله.

وكان الداعية موسى القرني”، اعتقل في 2 فبراير/شباط 2007 في مدينة جدة (غرب) مع عدد من رفاقه، وحكمت عليه السلطات السعودية بالسجن لمدة 20 عاما بتهم شملت محاولة قلب نظام الحكم، وذلك على خلفية مطالباته بإصلاحات سياسية في المملكة، فيما عرفت بقضية “إصلاحيي جدة” أو “خلية الاستراحة” كما عرفت في الإعلام السعودي.

وموسى القرني المولود عام 1954 هو أكاديمي سعودي مُعارض، ولد في منطقة جازان، وحصل على درجة الدكتوراه في تخصص أصول الفقه من الجامعة الإسلامية.

الخليج الجديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: