اخبارخليجدوليعربي

اتهامات للمخابرات البريطانية باغتيال آلاء الصديق بتحريض الإمارات

الحقيقة بوست  –

شكك رواد منصة التواصل الاجتماعي “تويتر”، بالروايات التي يتم تداولها حول الناشطة الإماراتية آلاء الصديق، وأنه لا شبهة جنائية وراء مصرعها في لندن، مشيرين بأصابع الاتهام إلى تورط أطراف باغتيالها خدمة للنظام الإماراتي.

وفي آخر التفاصيل التي رصدتها “الحقيقة بوست”، ألمح بعض الناشطين على منصة “تويتر”، إلى تورط المخابرات البريطانية بقضية آلاء الصديق، وذلك لصالح دولة الإمارات.

وتساءل آخرون فيما إذا كانت السلطات البريطانية ستفتح تحقيقا بحادثة آلاء الصديق، أم أن الأمر سيظل في إطار عدم وجود أي شبهات وراء مصرعها، حسب الادعاءات من جهات محسوبة على الإمارات.

وألمح آخرون إلى أن هناك عمل إجرامي يقف وراء مصرع الناشطة الإناراتية آلاء الصديق.

وتحدث آخرون بأن آلاء الصديق تم دهسها من قبل سيارة بشكل متعمد، لافتين إلى أن كل من يكشف الحقيقة سيكون مصيره القتل.

وآلاء الصديق ابنة معتقل الرأي في سجون النظام الإماراتي محمد الصديق الذي اعتقله جهاز أمن الدولة الإماراتي في 9 أبريل 2012.

ويعتبر الصديق أحد مؤسسي جمعية “الإصلاح” في الإمارات، وهو من الموقعين على عريضة “3 مارس2011” التي طالبت بإجراء إصلاحات في النظام الإماراتي وعقد انتخابات نزيهة للمجلس الوطني.

وفي حزيران/يونيو 2020 جذبت آلاء الصديق وسائل الإعلام الدولية بمقطع فيديو قصير تتحدث فيه عن معاناة والدها وبقية معتقلي الرأي في سجون الإمارات وتطالب بحريتهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: