الافتتاحية

السيسي يستهل جمهوريته الجديدة بإعدام قيادات الإخوان!

قضت محكمة النقض المصرية بتأييد حكم الإعدام بحق 12 متهما من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، في القضية المعروفة إعلاميا بـ “قضية فض رابعة. وتضمنت قائمة المتهمين المحكوم عليهم بالإعدام كل من: عبد الرحمن البر، محمد البلتاجي، صفوت حجازي، أسامة ياسين، أحمد محمد عارف، وإيهاب وجدي محمد، محمد عبد الرحمن الفرماوي، ومصطفى عبد الرحمن حسين الفرماوي، أحمد فاروق كامل محمد، هيثم سيد العربي محمود، محمد محمود على زناتي، عبد العظيم إبراهيم محمد عطية ويعد هذا الحكم نهائيًا وغير قابل للطعن أو الاستئناف لدى أي محكمة مصرية أخرى. نرى أن نظام السيسي يسير ضد تيار التهدئة والمصالحات التي ينتهجها مع قطر وتركيا بالإصرارعلى توسيع دائرة المظالم والعداء للتيار الإسلامي عامةً ونشطاء ثورة يناير خاصة ، انتقاماً من كل من رفع رأسه غاضبا في 25 يناير كرمزية لمقاومة الاستبداد والفساد ، لأنه بنظرنا يستمد شرعية بقاءه في السلطة باستئصال جماعة الإخوان والتيار الإسلامي الذي قام بحرقها في رابعة والنهضة، ثم يحاكم قياداتها على جريمته ، في مسرحية هزلية مفادها ، القاتل يحاكم المقتول ، وعنوانها الأبرز، القضاء في خدمة البيادة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: