اخبارخليجعربي

شكري: عهد جديد في العلاقات بين مصر وقطر قد بدأ

الحقيقة بوست  –

انطلقت اليوم الاثنين، في العاصمة الدوحة، مباحثات ثنائية بين مصر وقطر برئاسة وزيري خارجية البلدين.

وقال الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني وزير الخارجية نائب رئيس الوزراء إن تبادل الزيارات بين المسؤولين (في مصر وقطر) يسهم في تطوير العلاقات بما يخدم البلدين والشعبين الشقيقين.

من جهته، أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري -الذي يزور الدوحة- أن عهدا جديدا في العلاقات بين البلدين قد بدأ، وهو مبني على الروابط القوية بين الشعبين.

وأضاف الوزير الضيف أن هذه العلاقات مبنية على الاحترام المتبادل وعدم التدخل في الشؤون الداخلية، وتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة، مؤكدا أن الطرفين تعهدا بالتواصل الوثيق والدوري.

وكان وزير خارجية قطر قد زار العاصمة المصرية في مارس/آذار الماضي، وكانت الزيارة الأولى منذ منتصف عام 2017.

وقبلها وفي 23 فبراير/شباط الماضي، أجرى وفدان رسميان من قطر ومصر مباحثات في الكويت حول الآليات والإجراءات المشتركة لتنفيذ مصالحة أقرت خلال قمة دول مجلس التعاون الخليجي الأخيرة.

وفي 5 يناير/كانون الثاني الماضي، أعلنت قمة “العلا” الخليجية -التي احتضنتها السعودية- عن مصالحة لإنهاء أزمة سياسية حادة، بدأت في يونيو/حزيران 2017، قطعت خلالها كل من القاهرة والرياض وأبو ظبي والمنامة علاقاتها مع الدوحة.

ومنذ إعلان المصالحة، أشادت القاهرة والدوحة، في أكثر من مناسبة، بتطور العلاقات بينهما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: