اخبارعربي

الطيران الروسي يقصف إدلب ويقتل 8 أشخاص بينهم أم ورضيعها

أحمد أبو سمرا  –

ارتكبت قوات النظام السوري وروسيا، اليوم، مجزرة راح ضحيتها 8 أشخاص بينهم أم ورضيعها و 11 مصاباً، جراء قصف مدفعي استهدف طريق رئيسياً في قرية “أبلين” جنوبي إدلب شمال غربي سوريا.
قد تكون صورة لـ ‏طريق‏
وأكد فريق الدفاع المدني في بيان، اطلعت “الحقيقة بوست” على نسخة منه، أن “حصيلة ضحايا المجزرة مرشحة للارتفاع بسبب خطورة الإصابات”.
قد تكون صورة لـ ‏‏‏شخص أو أكثر‏، ‏‏أشخاص يقفون‏، ‏دراجة نارية‏‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏
وأضاف البيان “تعرضت عدة قرى في جبل الزاوية لقصف مدفعي وصاروخي وغارات جوية روسية منذ ساعات الصباح الباكر، حيث تم استهداف قرى الموزرة والفطيرة ومجدليا بست غارات جوية روسية، وقريتي “كفرعويد وسان” بأكثر من 40 قذيفة مدفعية، وبلدة “البارة” بعشرين صاروخ راجمة”.
وأشار إلى أن فرقه “استجابت للمساعدة وعمليات الإنقاذ، وسط صعوبة كبيرة في الحركة نتيجة القصف المكثف والمزدوج”.
قد تكون صورة لـ ‏وقوف‏
وأكد البيان أن “قرى جبل الزاوية بريف إدلب، تشهد تصعيدا خطيرا أدى إلى مقتل 12 شخصاً وأوقع 20 مصاباً منذ بداية الأسبوع الحالي حتى اللحظة، بالتزامن مع عودة جزئية للأهالي لجني محاصيلهم الزراعية حيث يعتمدون عليها بشكل رئيسي لتأمين معيشتهم”، لافتا إلى أن “قوات النظام وروسيا تتعمدان قصفها مع موسم الحصاد لمحاربة الأهالي بقوت يومهم”.
بدورها، ذكرت مصادر محلية لـ “الحقيقة بوست”، بمقتل أبو خالد الشامي المتحدث الإعلامي في “هيئة تحرير الشام”، إضافة إلى مقتل أبو مصعب مشؤول الإعلام العسكري في الهيئة، بغارات جوية من الطيران الحربي الروسي استهدفت سيارتهما بريف إدلب.
قد تكون صورة لـ ‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: