اخبارعربي

قيادي في حماس: الساعات المقبلة تكشف تفاصيل اتفاق وقف إطلاق النار

الحقيقة بوست  – 

أكد جمال الطويل القيادي في حركة حماس، أن المقاومة الفلسطينية أثبتت أن لها الكلمة الأولى والأخيرة، واصفا وقف إطلاق النار في قطاع غزة بأنه “علامة فارقة في تاريخ الصراع مع الاحتلال”.

وقال الطويل في تصريح صحفي، إن “المقاومة وضعت في بداية هذه الجولة التهديد المتعلق بالمسجد الأقصى والشيخ جراح على وجه التحديد، وحاول الاحتلال أن يعلن وقف إطلاق النار من جانب واحد، ولكن ذلك لم يفد، وتم التوصل إلى وقف إطلاق نار متبادل”.

وأشار الطويل إلى أنه “من المبكر الحديث في التفاصيل، وأن الساعات المقبلة سوف تحمل بعض التفاصيل عن الاتفاق، إلا أن وقف إطلاق النار المتزامن لا بد أن يغطي هذه المسألة”، في إشارة إلى الاعتداءات الإسرائيلية في مدينة القدس، وخصوصا في المسجد الأقصى وحي الشيخ جراح.

ومساء أمس الخميس، عمّت احتفالات واسعة وعفوية مناطق قطاع غزة والضفة الغربية والداخل الفلسطيني مع بدء سريان وقف إطلاق النار بين إسرائيل وفصائل المقاومة الفلسطينية، إذ عبّر المحتفلون عن فرحتهم بانتصار المقاومة على آلة الحرب الإسرائيلية.

وحتى يوم الخميس، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، ارتفاع حصيلة الشهداء إلى 232 فلسطينيًا، بينهم 65 طفلاً، و39 سيدة، و17 مُسنّاً، وإصابة أكثر من 1900 بجروح مختلفة، منها 90 صُنفت شديدة الخطورة.

الأناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: