اخبارعربي

منظمة إفدي: إسرائيل كيان مجرم لا يحترم القانون ولا التزاماته الدولية

الحقيقة بوست  –

قال عبدالمجيد مراري مدير قسم الشرق الاوسط وشمال افريقيا، بمنظمة إفدي الدولية لحقوق الانسان، ان إصرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي على انتهاك قواعد القانون الدولي، والقرارات الأممية، خاصة في القدس، واقتحامها باحة المسجد الاقصى واعتداءها على المصلين، هو دليل قاطع على أننا أمام كيان مجرم لا يحترم لا القانون ولا التزاماته الدولية، ولا يكفي الحكومات العربية والولايات المتحدة الأمريكية ولا حتى الأمم المتحدة، أن تكتفي بالتنديد والدعوة الى ظبط النفس، ولكن ينبغي أن يكون لها موقف عملي واضح اتجاهها، يبدأ بوقف التطبيع وطرد السفراء، وينتهي بفرض عقوبات دولية…هكذا تعاملت الولايات الأمريكية مع عدد من الدول، وهكذا ينبغي أن تتعامل مع الاحتلال الإسرائيلي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: