اخباردوليعربي

لإلغاء “عقوبة الحمل”.. أكاديمي إماراتي يدعو للخروج على حكام أبوظبي

يروجون للشرك وينشرون الفتنة

سامح غانم  –

قال الأكاديمي الإماراتي يوسف خليفة اليوسف إن حكام الإمارات يروجون للشرك وينشرون الفتنة.

وأشار اليوسف إلى قرار الإمارات الأخير بإلغاء عقوبة الحمل خارج العلاقة الزوجية في أحدث تعديل قوانين الإمارات لتبني العلمانية.

وألقى اليوسف باللائمة في نشر الشرك في الإمارات على ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد ونائب رئيس الدولة حاكم دبي محمد بن راشد.

ووجه الأكاديمي الإماراتي رسالة لشعب الإمارات بأن صمتهم على هؤلاء السفهاء هو تشجيع لهم، في رسالة لضرورة الخروج على حكام الدولة.

وأقدم النظام الإماراتي على تبني المزيد من القوانين العلمانية المخالفة للشريعة الإسلامية وأحدثهم إلغاء معاقبة النساء في حال الحمل خارج إطار الزواج.

وعممت الحكومة الإماراتية أمرا بتغيير جديدا سياستها المتعلقة بالأطفال المولودين خارج إطار الزواج.

وذكرت صحيفة The Times البريطانية أن أبوظبي سمحت للآباء غير المتزوجين في هذه الحالة بالحصول على استمارة تُتيح التقدُّم بطلب للحصول على شهادة ميلاد للطفل خارج إطار الزواج.

في السابق، كانت المرأة غير المتزوجة التي تحمَل خارج إطار الزواج تواجه الترحيل أو السجن وفقاً لقوانين البلاد.

ومن ثم كان الأجانب في هذا الموقف يضطرون عادةً إلى السفر خارج البلاد من أجل عقد زواج سريع أو اختيار إنهاء الخدمة والعودة إلى بلادهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: