سوشيال ميديا

وفاة “أيقونة” الضحك على وسائل التواصل الاجتماعي

سامح غانم  – 

 توفي الممثل الإسباني خوان خويا بورخا صاحب الضحكة الأشهر في العالم، عن عمر ناهز 65 عاما، متأثرا بمرضه.

وخضع أن بورخا  العام الماضي لعملية جراحية وتم بتر ساقه بسبب مشاكل في الشرايين، ولم يغادر المستشفى منذ ذلك الحين، حيث وافته المنية.

واشتهر الممثل الكوميدي الراحل بضحكته المميزة، التي تم تركيبها على العديد من الصور والفيديوهات الساخرة في أنحاء العالم.

واشتهر الممثل في إسبانيا بلقب “إيل ريسيتاس” (الضحاك) بعد مشاركته في برنامج حواري على التلفزيون الإسباني، روى فيه قصة طريفة من حياته متعلقة بعمله غاسلا للصحون في مطعم على شاطئ البحر.

كان «ميم» ضحكته بمثابة أيقونة لرواد وسائل التواصل الاجتماعي، حيث مكث الجمهور لفترات طويلة يستخدم فيديو ضحكته ويفبركه على كلاماً غير الترجمة الأصلية، للسخرية من موقف ما.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: