اخبارعربي

ارتفاع عدد قتلى التزاحم في الجليل لأكثر من 44 إسرائيليا

ذوو القتلى يستقبلون نتنياهو بالشتائم ويقذفونه بالزجاجات الفارغة

خالد مصطفى  –  

أعلن بنيامين نتنياهو، الحداد، يوم الأحد المقبل، بعد مقتل 44 إسرائيليا، وإصابة نحو 150، في حادث تزاحم بالجليل، شمالي البلاد، الليلة الماضية.

وقال نتنياهو لدى وصوله إلى مكان الحادث في جبل الجرمق أُعلن يوم الأحد يوم حداد وطني، فلنتضامن جميعا مع حزن عائلات الضحايا، ونصلي من أجل سلامة المصابين، معتبرا أن الحادث من أكثر المآسي ألما في تاريخ الدولة.

وقد استقبل ذوو القتلى نتنياهو بموجة من الهتافات الاحتجاجية والشتائم، كما ألقوا زجاجات فارغة صوبه.

وكان المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية والنائب العام أمرا بفتح تحقيق للوقوف على تقصير الشرطة والأجهزة الأخرى في ضبط حركة الوافدين إلى موقع المهرجان.

وقالت وزارة الصحة، صباح اليوم الجمعة، إن عشرات الجرحى الآخرين نقلوا إلى 6 مستشفيات مختلفة.

وقالت خدمة “ماجن ديفيد آدوم” (Magen David Adom) للإسعاف، إن طائرات مروحية نقلت الجرحى إلى مستشفيات في شمال إسرائيل، كما تم استنفار قوات الجيش للمساعدة في عملية إخلاء المصابين.

وقدرت الشرطة الإسرائيلية عدد المشاركين في هذا الاحتفال الديني اليهودي بنحو 300 ألف شخص.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو عديدة وثّقت لحظات ما قبل وقوع الكارثة، ظهر في أحدها موكب يخترق جمعا غفيرا ويقترب من هيكل معدني يقف عليه رجال دين قرب شعلة من النار.

الجزيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: