اخبارخليجعربي

السعودية تتهم “حزب الله” بتهريب المخدرات إلى أراضيها

صالح المرزوقي  –

أثار قرار سعودي بوقف استيراد المنتجات الزراعية اللبنانية جدلا واسعا وطرح الكثير من التساؤلات حول أسبابه وتداعياته.يأتي هذا بعد أن أعلنت السلطات السعودية منع دخول الخضراوات والفواكه اللبنانية إلى أراضيها أو عبرها، انطلاقا من الأحد القادم، لـ “استغلالها في تهريب مواد مخدرة”.

وفي بيان رسمي، قالت وزارة الداخلية السعودية إنها لاحظت تزايد المحاولات لـ “استهداف المملكة من مهربي المخدرات في لبنان” مطالبة الحكومة اللبنانية بتقديم ضمانات لوقف عمليات التهريب “الممنهجة”.

وفي أول رد على البيان السعودي، قال وزير الخارجية والمغتربين اللبناني إنه نقل قرار الحظر إلى كبار المسؤولين ودعا سلطات بلاده إلى العمل بأقصى الجهود لإحباط أي محاولات تضر بالمزارعين اللبنانيين.

وسرعان ما تحول الحديث عن تهريب شحنة من حبوب الكبتاغون داخل ثمار الرمان من لبنان إلى السعودية، إلى مادة للتندر والتجاذب عبر مواقع التواصل.

فقد رأي فريقا من المعلقين في القرار السعودي، الذي وصفوه بـ “المفاجئ”، أبعادا سياسية.

فالمنتقدون للقرار يقولون إن “الهدف من منع شحنات الخضراوات والفواكه هو الضغط على لبنان وحزب الله”، الذي تتهمه السلطات السعودية بالوقف خلف الشحنة.

و ينظر معلقون ونشطاء سعوديون إلى الخبر على أنه “جزء من الحرب التي يقودها الحزب وحلفاؤه على السعودية” وفق تعبيرهم.

وسبق أن وجهت دول أخرى اتهامات لحزب الله وداعميه بتمويل شبكات تنشط في إنتاج وتهريب المخدرات.

ورغم نفي الحزب تلك الاتهامات إلا أن الكثيرين حملوه مسؤولية القرار السعودي بمنع تصدير المنتجات الزراعية إلى السعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: