اخباردوليعربي

البطريرك الماروني يدعو لتدويل الأزمة اللبنانية

صالح المرزوقي – 

دعا البطريرك الماروني بشارة الراعي اللبنانيين إلى عدم السكوت عن الفساد و”الحدود السائبة” و”فشل الطبقة السياسية” و”السلاح غير الشرعي”، وذلك بعد أيام من دعوته إلى عقد مؤتمر دولي لمعالجة الوضع المتأزم في لبنان.

وفي كلمة له أمام حشد في مقر البطريركية، قال الراعي إنه يريد من المؤتمر الدولي الذي يدعو إليه تثبيت الكيان اللبناني المعرض جديا للخطر.

وأشار إلى أن إعلان حياد لبنان وعقد مؤتمر دولي هدفهما تجديد وجود لبنان السيادي وإحياء هويته المعطلة.

ووصلت إلى بكركي مواكب تقل آلاف اللبنانيين بدعوة من نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، أتت من بيروت وغيرها من المناطق، وسط تدابير أمنية مشددة، لتأييد مواقف الراعي الداعية إلى عقد مؤتمر دولي بشأن لبنان تحت رعاية الأمم المتحدة.

وحمل المؤيدون لمواقف البطريرك الراعي لافتات كتبت عليها شعارات ورددوا أخرى منددة بسلاح “حزب الله”، من قبيل “ما بدنا (لا نريد) سلاح في لبنان إلا سلاح الجيش اللبناني”.

وتعيش البلاد سجالات حادة بين الأحزاب السياسية، أحدثها دعوة الراعي، وهو ما اعتبره البعض دعوة إلى “تدويل الملف اللبناني”.

الجزيرة

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: