سوشيال ميديامنوعات

مغردون سوريون يحتفون بستيني خلال أدائه الامتحانات في جامعة إدلب

الحقيقة بوست –

احتفى مغردون سوريون بصورة رجل ستيني خلال أدائه امتحانات مع مجموعة طلاب في جامعة إدلب شمالي سوريا.

ويظهر في الصورة الحاج عبد الكريم البكري (63 عاما)، وهو مهجّر من مدينة التمانعة في محافظة إدلب، ويدرس تخصص التاريخ السنة الثانية، وحاصل على علامات عالية في امتحاناته.

وقال عبد الكريم البكري في حديث خاص لـ”سند” إن “عودتي إلى مقاعد الدراسة ترتبط بالظروف المعيشية القاسية ومرض والدي في شبابي، حيث لم أتمكن من إكمال دراستي، وظلت الحسرة في قلبي، لذلك عدت للدراسة مرة أخرى”.

وأضاف البكري “أهديت الجامعة أكثر من 120 كتابا من مكتبتي الخاصة، وهي كتب ثمينة غير موجودة في المكتبات الحالية، ودخولي للجامعة بهذا العمر هو تحفيز للشباب على طلب العلم”.

وحظي البكري بثناء ومدح المغردين، وكتب الناشط رامي السيد “عزيمة وإصرار ونجاح تفوق كل الصفات تجدها في الحاج عبد الكريم البكري، طالب في السنة الثانية من كلية الآداب قسم التاريخ، رغم تقدمه في العمر فإنه متفوق والأول على دفعته في السنة الأولى”.

وعلق الصحفي أحمد سعيد على الصورة قائلا “لذلك أحب إدلب وأهلها آخر قلاع الأحرار”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: