اخبار

الإمارات تفتح النار على مصر في ليبيا

مصطفى خالد  –

أطلقت الإمارات أذرعها للتحريض على مصر في ظل خلاف أبوظبي والقاهرة العلني بشأن ملف ليبيا والتطورات فيه.

ونشرت صحيفة “العرب” الممولة إماراتيا وتصدر من لندن تقريرا بعنوان “الدبلوماسية خيار مصر لتقليص خسائرها في ليبيا”.

وأظهر التقرير تراجع نفوذ مصر في ليبيا عقب تشكيل السلطة التنفيذية الجديدة مؤخرا في البلاد.

كما حاول التقرير التبرؤ من التراجع الإماراتي الكبير الحاصل في ملف ليبيا واعتبار أن مصر الوحيدة التي خسرت في رهاناتها.

وجاء في التقرير”تتحرك مصر للتقليص من حجم خسائرها في ليبيا، وآخرها فشل مرشحيها رئيس البرلمان عقيلة صالح ووزير الداخلية فتحي باشاغا في ترؤس السلطة التنفيذية الجديدة”.

وبحسب التقرير “تحاول مصر تدارك تلك الخسارة بالتعامل بإيجابية مع رئيس المجلس الرئاسي الجديد محمد المنفي ورئيس الحكومة عبدالحميد الدبيبة، من خلال تسريع عملية إعادة فتح سفارتها في طرابلس وقنصليتها في بنغازي دعما للقيادات الجديدة، في رسالة يبدو أن الهدف منها التأكيد على أن (تركيا لن تلعب بمفردها غرب ليبيا)”.

وأعلنت القاهرة قبل يومين عن وصول وفد مصري إلى طرابلس، في إطار التحضيرات الفنية الخاصة باستئناف التواجد الدبلوماسي في الفترة المقبلة، والاستفادة من الحيوية المتوافرة للتسوية السياسية.

وبعثت السلطة الجديدة رسائل إيجابية بشأن استعدادها للتعامل مع كل الدول والانفتاح على الجميع دون استثناء، وهو ما سيسهل تحركات مصر الدبلوماسية.

وزعمت صحيفة العرب أن “ارتباط المرشحين بتركيا يعني أن كل ما قد تحصل عليه القاهرة في ليبيا لن يكون إلا بموافقة أنقرة التي ترفض الانسحاب العسكري من غرب ليبيا”.

وكانت مصادر متطابقة كشفت عن تصاعد أزمة علاقات غير مسبوقة بين الإمارات ومصر على خلفية التباين في عدد من الملفات الإقليمية.

وأجمعت المصادر أن العلاقات المصرية الإماراتية أضحت في أضعف مراحلها على وقع تراجع دعم أبوظبي للنظام المصري.

إمارات ليكس

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: