اخبارخليجدوليعربي

السفير الإثيوبي بالسعودية ينشق عن النظام ويهرب إلى كندا

عماد الفاتح –

قالت مصدر سوداني مطلع ان السفير الاثيوبي في السعودية عبد العزيز احمد، و الموظف المسؤول عن استخراج الجوزات في الرياض، وهما من قومية الاورومو، قد انشقا عن النظام الاثيوبي وهربا إلى كندا بعد تلفيق تهم إليهما بالانتماء إلى حركة تحرير تغراي.
واشار المصدر إلى ان السفارات الإثيوبية في كل دول العالم اصبحت في قبضة أبناء قومية الأمهرا، لافتاً إلى أن منسوبي الشعوب الإثيوبية الاخرى لم يعد لهم مكانا في العمل الدبلوماسي لبلادهم.

وأطلقت حكومة أديس أبابا قبل أسابيع حملة عسكرية في الإقليم، متهمة “الجبهة الشعبية لتحرير تغراي” بمهاجمة مواقع للجيش الإثيوبي في المنطقة. واضطر الآلاف من سكان المنطقة للجوء إلى السودان فرارا من الحرب.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: