اخبارتركيادوليعربي

محلل سياسي ليبي يحدد للحكومة الجديدة أهم الملفات لسرعة تنفيذها

لتجنيب ليبيا وشعبها المشاكل والأزمات

عماد الفاتح –

طالب عصام الزبير المحلل السياسي الليبي، رئيس الحكومة الوطنية الجديدة عبد الحميد الدبيبة بسرعة إنجاز أهم الملفات السياسية والعسكرية والاقتصادية، لتجنيب ليبيا والشعب الكثير من المشاكل والأزمات، وافادة الشعب وتحقيق طموحاته .
وحدد الزبير أبرز الملفات التي يجب على الحكومة الجديدة سرعة إنجازها وحسمها وهي: 1- إعادة المهاجرين والنازحين وجبر الضرر والتعويض العادل. 2- تكوين جيش ليبي قوي وتأهيل الشباب وتفعيل الحرس الوطني. 3- نشر الامن والاستقرار وتفعيل السلطة القضائية.4- عدم اختيار ايا من الوجوه السابقة في حكومتكم وضخ دماء الشباب فيها. 5- القضاء على الفساد ومكافحة اطرافه ومراجعة التسهيلات المالية. 6- معالجة التعينات بالسفارات بالخارج. 7-الاهتمام بقطاع الخدمات وتفعيل دور اكبر للصحة والتعليم وتحقيق العدالة الانتقالية للانتقال للمصالحة الوطنية.  8- دعم المتقاعدين وأصحاب المعاشات الضعيفة وتعويض أصحاب المعاشات للمصانع والشركات التي حلت وتوظيف الشباب ومعالجة البطالة 9- معالجة أزمات الكهرباء والماء والوقود والسيولة النقدية. 10-الشفافية والمصداقية والإدارة الرشيدة والتعامل مع النقد بالحرص الرحابة.  11-قتل المركزية وتفعيل دور البلديات. وكانت المحادثات التي أجريت في ليبيا برعاية الأمم المتحدة قد تمخضت عن تشكيل حكومة مؤقتة جديدة للبلاد بهدف إيجاد حل لحالة الفوضى والعنف والانقسام في ليبيا.

ووقع الاختيار على حكومة وحدة وطنية ليبية مؤقتة لتحل محل الإدارات المتنافسة في البلاد التي مزقتها الحرب ولتشرف على الانتخابات التي تجرى في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: