اخبارخليجدوليعربي

إدارة بايدن تعيد تقييم اتفاقية السلام مع طالبان

الحقيقة بوست –

أعلن مستشار الأمن القومي الأميركي خلال اتصال مع نظيره الأفغاني حمدالله محب نية الولايات المتحدة مراجعة الاتفاقية الموقعة بينها وحركة طالبان في فبراير/شباط 2020.

وأوضح سوليفان أن المراجعة تشمل تقييم ما إذا كانت طالبان تفي بالتزاماتها بقطع العلاقات مع ما وصفها بالجماعات الإرهابية، وخفض العنف في أفغانستان، والانخراط في مفاوضات هادفة مع الحكومة الأفغانية وأصحاب المصلحة الآخرين، كما قال.

كما أكد سوليفان أن واشنطن ستدعم عملية السلام في أفغانستان “بجهود دبلوماسية إقليمية قوية” لمساعدة الحكومة الأفغانية وطالبان على تحقيق تسوية سياسية دائمة وعادلة ووقف دائم لإطلاق النار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: