اخبارعربي

عائلات سورية تبيت في العراء دون تلقى أي مساعدات

الحقيقة بوست –

قال الدفاع المدني في شمال غربي سوريا إن 3 أطفال أصيبوا في انهيار خيمتهم بفعل الأمطار الغزيرة شمالي إدلب، فيما حذرت الأمم المتحدة من استمرار تدهور الأوضاع بسبب سوء الأحوال الجوية، في حين يلجأ كثير من النازحين إلى مكبات النفايات للحصول على الأكل والتدفئة.

وأوضح الدفاع المدني أنه استجاب لنحو 170 مخيما تضررت بفعل الأمطار.

وأفاد مراسل الجزيرة بأن برك المياه التي تشكلت بفعل الأمطار داخل المخيمات قطعت الطرق بين الخيام التي حوصر عدد كبير منها.

وأوضح المراسل أن عددا كبيرا من العائلات لا تزال حتى اللحظة تبيت في العراء دون أن تتلقى أي مساعدات.

وأغرقت السيول الناجمة عن الأمطار الغزيرة في الأيام الأخيرة مخيمات النازحين المكتظة في شمال غرب سوريا، فحولتها إلى مستنقعات ضخمة وفاقمت معاناة الآلاف من قاطنيها.

وحذرت الأمم المتحدة اليوم الثلاثاء من “ظروف مأساوية” في المخيمات التي “أغرقها الفيضان” في إدلب ومحيطها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: