اخبارعربي

الغنوشي: لا يمكن إنقاذ تونس بالتخريب والحرق

الحقيقة بوست –

دعا رئيس البرلمان التونسي رئيس حركة “النهضة”، راشد الغنوشي، الثلاثاء، إلى التهدئة وتوحيد الصفوف من أجل إنقاذ البلاد بعيدا عن التخريب”.

وفي تصريح لقناة “الزيتونة” قال الغنوشي: “نحن نتفاعل مع ما يحصل ونتفهم أوضاع شبابنا العاطل عن العمل (..) هناك عائلات ومناطق وجهات محرومة، ولكن لا يمكن إنقاذ تونس بالتخريب والحرق”.

ومنذ الخميس، تشهد عدة محافظات تونسية تحركات ليلية، تخللتها صدامات مع رجال الأمن، تزامنا مع بدء سريان حظر تجوال ليلي ضمن تدابير كورونا.

وأضاف: “ندعو شبابنا في كل الجهات ونقول لهم إنه لا يليق بكم تخريب بلادكم، وحرق المؤسسات والمغازات (المحلات) لن ينفع تونس ولن يوفر الشغل والحياة الكريمة”.

وشدد الغنوشي على أنه “لا بد من العمل بجد لتنمية تونس وسلامتها”.

وزاد “نحن هنا نوجه النداء إلى الشعب التونسي وإلى كل قواه وكل قادته الخيرين أن يرفقوا ببلادهم وأن يجمعوا صفوفهم من أجل إنقاذها”.

وأمس الإثنين أعلنت وزارة الداخلية التونسية، توقيف 632 شخصا شاركوا في “أعمال شغب” شهدتها العاصمة ومناطق أخرى، خلال الأيام الأربعة الماضية.

وبداية من مساء الخميس، بدأت السلطات التونسية، فرض حظر تجوال ليلي ضمن تدابير مكافحة كورونا، دون تحديد مدته.

ووفق آخر حصيلة رسمية بلغ عدد المصابين بكورونا في تونس 181.885، توفي منهم 5750 وتعافى 131.019.

الاناضول

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: