اخبارعربي

تونس.. وحدات الجيش تنتشر في العاصمة

الحقيقة بوست –

انتشرت وحدات من الجيش التونسي ليل امس في أربع مدن من بينها سليانة، إلى جانب القصرين وسوسة وبنزرت، بحسب ما أفاد به المتحدث باسم وزارة الدفاع محمد زكري.

وقال زكري إن الوحدات العسكرية ستحرس المنشآت العامة وتعاضد جهود الأمن في بسط النظام.

وأعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية التونسية اليوم عن إيقاف 632 شخصا، أغلبهم من القاصرين، احتجاجات واعمال شغب جدت ليل الأحد/الاثنين في عدة مناطق في البلاد.

وشهدت العديد من الأحياء في أنحاء تونس، ومن بينها أحياء في ضواحي العاصمة، مواجهات بين متظاهرين وقوات الشرطة حتى ساعات متأخرة من الليل على الرغم من حظر التجوال الليلي.

وقال المتحدث خالد الحيوني :”واجهت قوات الأمن مجموعات من الشباب والقاصرين تضم في الغالب ما بين 20 و30 شخصا. منسوب العنف كان عاليا”.

وتابع المتحدث :”ما حدث ليست احتجاجات وإنما أعمال إجرامية. هناك أعمال سلب ونهب ووقعت إصابات بليغة في صفوف الأمن”.

وكان الحيوني أعلن أمس الأحد عن إيقاف أكثر من 200 من المتورطين في أعمال الشغب.

وأجج حادث تعنيف راعي أغنام من قبل شرطي في سليانة الاحتجاجات منذ الخميس الماضي. واتسعت رقعة الاحتجاجات وأعمال العنف يوما بعد يوم لتشمل عدة مناطق.

وتفرض تونس حجرا صحيا شاملا منذ الخميس الماضي، لمدة أربعة أيام، بجانب تمديد حظر التجوال الليلي المستمر منذ تشرين أول/اكتوبر الماضي للحد من تفشي فيروس كورونا في ظل تسجيل مستويات قياسية من الإصابات اليومية.

القدس العربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: